كواليس الأخبار

أمريكا ترد على الجزائر بنشر خريطة المغرب كاملة على مواقعها الرسمية

عبد الله جداد. طانطان

    في سياق تأكيدها على موقفها الداعم لمغربية الصحراء، قامت قيادة الجيش الأمريكي لقسم أوروبا وإفريقيا، بنشر فيديو ترويجي على قناتها بموقع “اليوتيوب” لمناورات “الأسد الإفريقي” بالمغرب، تظهر فيه خريطة المملكة المغربية كاملة.

ويأتي هذا الفيديو الترويجي للجيش الأمريكي في الوقت الذي شرعت فيه القوات المسلحة المغربية في إجراء المناورات العسكرية “الأسد الإفريقي 2024″، وذلك بشراكة مع الجيش الأمريكي.

تتمة المقال تحت الإعلان

كما أن القوات الأمريكية تستعد للمشاركة مع نظيرتها المغربية في إجراء مناورات عسكرية في أقاليم الصحراء المغربية، وهو ما يمثل ترسيخا للاعتراف الأمريكي بسيادة المغرب على الصحراء، حسب الموقف الرسمي للإدارة الأمريكية.

وكانت قيادة الجيش الأمريكي لقسم أوروبا وإفريقيا قد أكدت في وقت سابق، أن مناورات “الأسد الإفريقي” لسنة 2024 ستحتفي في المغرب بمرور 20 سنة على تنظيمها في المملكة المغربية، معتبرة أن هذه المناورات هي الأضخم في إفريقيا، وستحظى بأهمية كبيرة من خلال زيادة القدرات العسكرية في مواجهة الأخطار.

تتمة المقال تحت الإعلان

‫3 تعليقات

  1. مجرد تساؤل.
    الواقع والمواقع: هل يستويان !!!؟؟؟
    أمريكا تعترف بمغربية الصحراء على المواقع.
    لكن في الواقع ترسل الوفود للتفاوض مع جبهة البوليزاريو، وخارجيتها وصفتها بـ “منظمة تحرير”، وبايدن يرفض “الاعترافات الانفرادية”.

    1. L’amérique elle reconnaît que la république de kabylie libre et indépendante et son drapeau a l’onu c’est une réalité historique et véridique comme d’ailleurs la communauté européennes ou se trouve le gouvernement de la république démocratique de kabylie libre et indépendante en exile en France avec son président respectable et brave voilà la réalité qui vous fait très mal en silence et bientôt la république démocratique de kabylie sera partout dans le monde c’est ca la récompense pour les traîtres vendus complotistes Harki

  2. d’abord occupes toi de ton régime qui vous a ruiné et la preuve la queue de vos citoyens partout dans le territoire de cet asile psychiatrique alge-rien au lieu de comparer l’incomparable vous n’arrivez même pas a satisfaire votre peuple en alimentation et laisser les choses qui sont plus grandes que votre asile psychiatrique alge-rien au lieu de jouer ce que vous n’êtes pas un pays de tiers monde gérer par une dictature Harki qui n’a rien dans son ventre

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى