الأسبوع الرياضي

رياضة | في زمن الاحتراف والشركات الرياضية.. فريق يبحث عن رئيس

    تتواصل مهازل البطولة الاحترافية، فرغم تبني قانون جديد للشركات الرياضية في المغرب قصد النهوض بالكرة الوطنية، إلا أن تفعيل مقتضيات هذا القانون جاء بشكل معيب، مما نتج عنه خلل في هذه الشركات وتحولت إلى معضلة تعرقل مسار تطور كرة القدم، الأمر الذي يؤكده فريق أولمبيك أسفي، الباحث عمن يترأسه بعد الحكم من جديد على رئيسه السابق بعقوبات سالبة للحرية، في ظل غياب مرشحين لشغل منصب الرئاسة، ويدور حديث داخل المكتب وبين المنخرطين حول ضرورة وضع الثقة في واحد من المسؤولين الحاليين، بهدف ضمان الاستمرارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى