جهات

متى يتم إخراج مشروع “سد تزارين” لانهاء معاناة ساكنة زاكورة ؟

زاكورة – الأسبوع

    تنتظر ساكنة جماعة تزارين بإقليم زاكورة خروج مشروع السد إلى حيز الوجود، قصد تعزيز الموارد المائية والنهوض بالمستوى المعيشي للسكان، خاصة الفلاحين الصغار، الذين يواجهون صعوبات كبيرة بسبب عامل الجفاف وتراجع الفرشة المائية.

وتطرق النائب البرلماني الحسين وعلال في سؤال كتابي إلى وزير التجهيز والماء، نزار البركة، لانتظارات المواطنين من مشروع السد بعدما تم في وقت سابق إنجاز الدراسات التقنية لإنجاز سد تازرين بجماعة تازرين، وتساءل عن مآل هذا المشروع المهم، والإجراءات التي قررت الوزارة اتخاذها لتسريع إنجازه، وذلك ببرمجته في الشطر الثاني الممتد ما بين سنة 2025 و2027 لبناء السدود، مشيرا إلى إن إنجاز هذا المشروع سينعكس على المستوى الاجتماعي والاقتصادي للمنطقة من خلال خلق فرص الشغل، لاسيما لصغار الفلاحين، والحفاظ على زراعات معيشية خاصة بالواحات كالتمور والحناء، وكذا تخفيض نسب الهجرة داخل وخارج الوطن بما في ذلك الهجرة السرية، والحفاظ على الموروث الثقافي للواحات التقليدية بالمنطقة.

تتمة المقال تحت الإعلان

وأضاف ذات المصدر، أن هذا السد الذي حددت سعة حقينته في حوالي 25 مليون متر مكعب، سيمكن، في حالة إنجازه، من تعزيز الموارد المائية المخصصة لسقي ما يناهز 4000 هكتار على مستوى الجماعات الخمس المكونة لحوض المعيذر لفائدة ساكنة تبلغ حوالي 60 ألف نسمة، موضحا أن واد تزارين يعرف سيولا خلال فترات مختلفة من كل سنة دون الاستفادة منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى