كواليس الأخبار

مجلس النواب يتجه نحو الصياغة النهائية لمدونة الأخلاقيات

الرباط – الأسبوع

    قرر مكتب مجلس النواب برئاسة الطالبي العلمي، الشروع في صياغة نهائية لمدونة السلوك والأخلاقيات لمجلس النواب، رغم الخلافات الحاصلة بين الفرق البرلمانية بشأن موادها، خاصة تلك التي تمس قرينة البراءة، وقد تمارس حيفا في حق بعض النواب.

وعقد مكتب المجلس اجتماعا خلال الأسبوع المنقضي، لمناقشة مدونة الأخلاقيات والنظام الداخلي للمجلس، حيث تم التوافق على ضرورة تسوية المشروعين خلال الفترة الحالية، تماشيا مع توجيهات الرسالة الملكية بمناسبة الذكرى 60 لتأسيس البرلمان والتي توصي باعتماد مدونة للأخلاقيات.

تتمة المقال تحت الإعلان

ومن المنتظر أن يقوم رئيس مجلس النواب الطالبي العلمي بعقد لقاء مع رؤساء الفرق والمجموعة النيابية للتداول في مدونة الأخلاقيات المختلفة عن النظام الداخلي، قصد التوصل إلى صيغة نهائية متفق عليها، حتى تكون ملائمة للمقتضيات الدستورية والقانونية قبل عرضها على المحكمة الدستورية.

وطالب أعضاء المكتب بضرورة أن تكون المدونة المعتمدة متطابقة مع الدستور، ومع التوجيهات الملكية الداعية إلى “تخليق الحياة البرلمانية من خلال إقرار مدونة للأخلاقيات في المؤسسة التشريعية بمجلسيها تكون ذات طابع قانوني ملزم، وتحقيق الانسجام بين ممارسة الديمقراطية التمثيلية والديمقراطية التشاركية”.

وسبق أن أكد الطالبي العلمي أن الهدف من وضع مدونة للأخلاقيات، هو ضبط عدد من الممارسات والحالات المخالفة، من خلال سمو الالتزام بواجب خدمة الصالح العام، وإعطاء القدوة في السلوك والممارسة السياسية، والمساهمة في نشر قيم الديمقراطية، وترسيخ دولة القانون وتكريس ثقافة الحوار وتعزيز الثقة في المؤسسات.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى