كواليس دولية

رئيس الحكومة الإسبانية “يقرر” الاستقالة بعد متابعة زوجته بالفساد

الرباط – الأسبوع

 

    كشف رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، في رسالة نشرها على منصة “إكس”، أنه يعتزم تقديم استقالته بعد الإعلان عن فتح تحقيق ضد زوجته بتهمة استغلال النفوذ والفساد.

تتمة المقال تحت الإعلان

وقال سانشيز: “أحتاج إلى التوقف والتفكير لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كنت سأستمر في منصب رئيس الحكومة أم إذا كان علي أن أتخلى عن هذا الشرف”، مشيرا إلى أنه سيعلن عن قراره بداية الأسبوع المقبل.

وشرعت محكمة مدريد في فتح تحقيق مع زوجة رئيس الحكومة الإسبانية، بيغونيا غوميز، بتهمة ارتكاب جرائم محتملة تتعلق باستغلال النفوذ والفساد في مجال الأعمال، بعد تقديم شكوى ضدها.

وأمر القاضي المسؤول عن القضية، بأن تكون الإجراءات سرية واستدعى الصحفيين الذين نشروا معلومات حول تورط زوجة رئيس الوزراء، للاستماع إليهم.

تتمة المقال تحت الإعلان

وصرح رئيس حكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، بأنه لا يزال يؤمن بالعدالة واستقلال القضاء في بلاده على الرغم من نوع القضية، موضحا أنه منذ وصوله إلى السلطة، تم الكشف عن العديد من حالات الفساد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى