جهات

تفشي ظاهرة احتلال الملك العمومي من طرف السكان والتجار بأكادير

أكادير – الأسبوع

    عبر العديد من النشطاء والمواطنين عن استنكارهم لظاهرة احتلال الملك العمومي في عدد من شوارع وأحياء مدينة أكادير.

وانتقد نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، قيام بعض السكان ببناء حدائق أمام منازلهم بدون ترخيص، والترامي على الرصيف، مما يجعل العبور من بعض الأزقة بالسيارات صعبا للغاية.

كما استنكر النشطاء قيام بعض الباعة المتجولين وأصحاب المحلات التجارية بالترامي على الأرصفة، وخاصة في الشوارع الرئيسية، مما يعرقل عملية السير والجولان في شهر رمضان، كما يعرقل وصول المواطنين إلى منازلهم.

ودعا هؤلاء المجلس البلدي والسلطات المحلية، إلى تحريك الشركة الإدارية والقوات المساعدة، من أجل تحرير الملك العمومي والتصدي لظاهرة احتلال الملك العمومي، سواء من قبل التجار أو السكان أو الباعة، قصد الحفاظ على حقوق المواطنين الآخرين وصورة المدينة أمام زوارها.

من جهة أخرى، ندد بعض النشطاء بمشكل غياب النظافة في بعض الأحياء، مما أدى إلى تراكم الأزبال، محملين المسؤولية للمواطنين وشركة النظافة، بسبب عدم توفير حاوية بعين المكان، مما يؤدي إلى انتشار الروائح الكريهة والحشرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى