الأسبوع الرياضي

رياضة | تعاقدات بدون جدوى في جامعة كرة القدم

    صرح وليد الركراكي بأنه عمل منذ أن تولى تدريب المنتخب الوطني، على إقناع إبراهيم دياز وإلياس بن الصغير، وهو ما نجح فيه طبعا، لكن السؤال الذي يطرحه الشارع الرياضي المغربي، إذا كان الركراكي هو من أقنع هؤلاء اللاعبين باختيار المغرب، فما هو دور المنقبين الذين تعاقدت معهم الجامعة برواتب تبدأ من 25 ألف درهم لكل مندوب مقابل التعاقد معه لـ 4 سنوات، ناهيك عن تذاكر السفر وامتيازات أخرى؟

فالغريب في الأمر، أن هؤلاء المناديب أو المنقبين، يأتون بلاعبين يمتلكون مستوى متوسطا، مما يطرح السؤال حول الجدوى من التعاقد معهم ومنحهم امتيازات مالية كبرى، مغاربة الداخل أولى بها، بينما في دول أخرى كالجزائر، لديها منقبين يشتغلون بالمجان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى