ثقافة و منوعات

ثقافة | شبكة القراءة بالمغرب تطلق “منتدى القراء بالجامعة”

    تشجيعا للقراءة المتنوعة بالجامعات، أعلنت شبكة القراءة بالمغرب عن انخراط العديد من الجامعات في “المشروع الوطني للقراءة”، وذلك في إطار بعده الثاني، القارئ الماسي، الذي يخص طلبة الجامعة.

وفي إطار تعزيز القراءة وثقافتها بالمغرب، دعت الشبكة المشجعة الطلبة الجامعيين إلى التسجيل في “منتدى القراء بالجامعة”، قصد “ترسيخ فعل القراءة بالجامعة، عبر تنظيم لقاءات قرائية لمناقشة الكتب، وعبر تأسيس أو تجديد نوادي القراءة بكليتكم أو مؤسستكم الجامعية، أو عبر أنشطة أخرى من إبداع الطلبة”، حيث أوضحت رئيسة الشبكة، رشيدة رقي، أن الهدف من المبادرة هو “التعريف بجلسات القارئ الماسي، من أجل انخراط أكبر للطلبة الجامعيين في هذه المسابقة التي ينظمها المشروع الوطني للقراءة”.

وفي ذات السياق، يعتبر انخراط الطلبة في منتدى القراء بالجامعة المغربية، سواء في الدار البيضاء أو جامعات المدن الأخرى، “فرصة للتحفيز على القراءة بشكل عام، من حيث تشجيع تأسيس النوادي القرائية بالجامعة، حتى تستضيف الكُتّاب والقراءات والمنتديات والموائد المستديرة، وتقدم نوعا من الإخبارات والإعلانات في الجامعة وفضاءاتها حول كل ما يخص الإصدارات الجديدة والكتب والمسابقات والبرامج القرائية والثقافية”.

للتذكير، فالمشروع الوطني للقراءة بالمغرب يعد مبادرة تروم “تنمية الوعي بأهمية القراءة، وتمكين الأجيال من مفاتيح الابتكار، ودعم قيمهم الوطنية والإنسانية، في إطار ثقافي تنافسي مستدام يهدف إلى توجيه أطفال المغرب وشبابه لمواصلة القراءة التي تمكنهم من تحصيل المعرفة، وتطبيقها، وإنتاج الجديد منها، وصولا إلى مجتمع يتعلم ويفكر ويبتكر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى