كواليس الأخبار

مضيان يلجأ لحمدي ولد الرشيد

عبد الله جداد. العيون

    أكدت مصادر عليمة قيام عبد القادر الكيحل ونورالدين مضيان بزيارة إلى حمدي ولد الرشيد في مدينة العيون، بهدف التوسط لمنع التصعيد والتوتر الذي يمكن أن يؤثر سلبا على المؤتمر المرتقب لحزب الاستقلال.

ودخل حمدي ولد الرشيد، القيادي البارز في حزب الاستقلال، في تسوية الخلافات بين تياري نور الدين مضيان ومحمد سعود، بعد تسريب تسجيل صوتي مزعوم منسوب لمضيان يتعلق برفيعة المنصوري، نائبة رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، والتي تقدمت بشكاية لدى النيابة العامة بطنجة ضد نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، تتهمه بالتشهير بحياتها الخاصة.

وعلى إثر هذه التحركات، أعلن حزب الاستقلال عن توصل أمينه العام نزار البركة، برسالة من عضو اللجنة التنفيذية، نور الدين مضيان، يخبره فيها بقراره تجميد مسؤوليته في رئاسة الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، جاءت احتراما منه للقضاء، ورغبة في لم الشمل الحزبي، وتقديرا منه لجهود بعض القيادات الحزبية، وحتى لا تتحول مسؤوليته على رأس الفريق النيابي إلى مطية لخصوم الحزب للتهجم والمزايدة عليه، وبذلك يساهم ولد الرشيد في تهدئة الأوضاع وعودة “الميزان” إلى سكته الصحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى