الأسبوع الرياضي

رياضة | حسبان يستعد لرئاسة الرجاء

الدار البيضاء – الأسبوع

    في ظل الغياب المتكرر لرئيس الرجاء البيضاوي محمد بودريقة، بدأ الشك يتسرب إلى نفوس الرجاويين حول مستقبل الفريق الأخضر، لا سيما وأن الموسم الكروي في المغرب دخل المنعرج الأخير، مما يستوجب قرب رئيس النادي من اللاعبين إن كانت الإدارة الرجاوية تنوي فعلا صعود منصات التتويج هذا الموسم، الأمر الذي فتح باب التأويلات حول تسلم سعيد حسبان لزمام الأمور داخل البيت الرجاوي.

وفي هذا الإطار، رد الرئيس الرجاوي محمد بودريقة، على صورة لمنخرطين ومسيرين سابقين للرجاء يترأسهم سعيد حسبان في اجتماع تحضيري لفترة ما بعد بودريقة، وأرفقها بتدوينة بالآية القرآنية: ((ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين))، في إشارة منه إلى مخطط للإطاحة به من رئاسة الفريق العالمي، بسبب غيابه المتكرر عن مركب الوازيس، بقيادة سعيد حسبان وبعض المنخرطين الغاضبين من تصرفات بودريقة.

من جهته، وعد بودريقة بأنه في الأيام القليلة المقبلة أيضا، سيتم صرف أكثر من 220 مليون سنتيم على الفريق الأول من منح أخرى سيستقدمها النادي، قبل أن يشير إلى كون هاته المنحة هي بمجهودات مكتبه قائلا: “ما يعطينا حد شي ريال”، في رسالة مشفرة أخرى في التدوينة التي رافقتها العديد من التعليقات من الرجاويين، بينما تحدث عن أكاديمية الرجاء، التي أوضح أنها تشتغل بطريقة احترافية على أساس تكوين لاعبين في المستوى الكبير، وتجديد مكتبه لمستشهرين بأرقام مهمة وقياسية على المستوى الوطني.

يشار إلى أن محمد بودريقة يواصل مقامه خارج المغرب وخضوعه لفترة نقاهة حسب ما أكده هو شخصيا بعد العملية الجراحية التي أجراها على مستوى القلب بإنجلترا، إذ وعد مقربيه بالعودة للمغرب خلال شهر رمضان أو بعد نهايته على أبعد تقدير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى