ثقافة و منوعات

ثقافة | أول متحف عائم يحط الرحال بالمغرب

    من المنتظر أن يبحر أول متحف عائم على متن سفينة في البحر الأبيض المتوسط، اعتبارا من نهاية مارس الجاري، ويرسو في 15 دولة و20 مدينة مضيفة حتى العام 2026.

وحسب ما أفادت به في باريس، مؤسسة “آرت إكسبلورا”، المسؤولة عن المشروع، ستبحر السفينة، التي يبلغ طولها 47 مترا وعرضها 18 مترا، والقادرة على استيعاب ألفي زائر، يوميا، من مالطا في نهاية مارس الجاري، لتصل إلى البندقية في أبريل المقبل، قبل أن تفتتح رسميا في مرسيليا.

الجدير بالذكر، أن السفينة ستتوجه في رحلتها الثقافية، تحت عنوان: “مهرجان آرت إكسبلورا”، تباعا إلى المغرب وإسبانيا والبرتغال وتونس والجزائر، بحسب البرنامج المعروض في المتحف البحري، والذي يتضمن كذلك، محطات في ألبانيا واليونان وتركيا وقبرص ولبنان ومصر، حتى العام 2026، حيث سيقام، في كل ميناء، المهرجان على متن السفينة، وسيتمكن زوار السفينة من معاينة معرض غامر مخصص لشخصيات نسائية من حضارات البحر الأبيض المتوسط، من خلال مجموعات متحف “اللوفر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى