جهات

مواطنون يطالبون بحقهم في التنقل بأيت ملول

أيت ملول – الأسبوع

    عبر العديد من المواطنين بمدينة أيت ملول، عن استيائهم وغضبهم بسبب الصعوبات التي يجدونها خلال أوقات الذروة للوصول ألى أماكن العمل أو الدراسة أو المستشفى الإقليمي.

ويعاني المواطنون يوميا من طول الانتظار في طوابير طويلة قصد الحصول على سيارة أجرة تقلهم نحو وجهتهم انطلاقا من محطة “الطاكسيات” الكبيرة بالمدينة، حيث تصل مدة الانتظار لأزيد من ساعة في الصباح وفي المساء، مما يتسبب لهم في التأخير عن قضاء أغراضهم.

وحمل المتضررون المسؤولية للمجلس الجماعي، الغائب بالمرة، وفق وصفهم، لحل هذا المشكل والتدخل قصد تنظيم عمل محطات سيارات الأجرة داخل المدينة، بالإضافة إلى تحميلهم المسؤولية أيضا لسائقي “الطاكسيات” الكبيرة الذين يختفون خلال فترات الذروة، مما يجعل عدد السيارات محدود مقارنة مع عدد المواطنين.

وفي ظل هذا الوضع الفوضوي، يطالب هؤلاء السلطات الوصية على قطاع سيارات الأجرة، بالتدخل قصد توفير وسائل النقل بالشكل الكافي في أيت ملول، ومعاقبة أرباب “الطاكسيات” الذين يرفضون التنقل إلى المحطات لنقل المواطنين في أوقات الذروة، خاصة وأن عملية تنقيطهم في مركز الأمن تكون في الصباح الباكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى