جهات

المعارضة بدمنات تتقدم بشكاية إلى رئاسة النيابة العامة

دمنات – الأسبوع

    تقدم فرع حزب التقدم والاشتراكية بدمنات، بشكاية إلى رئيس النيابة العامة، الحسن الداكي، يدعو من خلالها إلى فتح تحقيق في قضية ترتبط بـ”تزوير العقود من طرف عدل” أدانته المحكمة الابتدائية مؤخرا بأربعة أشهر سجنا موقوف التنفيذ في ملف يتعلق بـ”تزوير محررات عرفية”.

وأوضح فرع “الكتاب”، أن الاطلاع على مذكرات الحفظ سيبين كون نفس الأشخاص قد أدلوا بشهاداتهم في عقود مختلفة أغلبها تتعلق بعقارات، مما أضر أو سيضر بمصالح أشخاص آخرين، مشيرا إلى أن العدل المعني له مجموعة من شهود الزور ينادي عليهم كلما احتاجهم للشهادة، وأسماؤهم متكررة في العديد من العقود.

واعتبر نفس المصدر، أن إدانة العدل المعني في ملف التزوير المشار إليه، لم يعد معه محل ثقة، وأخل بالقسم الذي أداه قبل التحاقه بمهنة وخطة العدالة، داعيا رئيس النيابة العامة إلى اتخاذ الإجراءات القانونية في حقه.

وسبق أن أصدرت المحكمة الابتدائية بأزيلال حكما بالإدانة في حق رئيس جماعة دمنات وخمسة أشخاص آخرين، متابعين في ملف يتعلق بـ”تزوير محررات عرفية، والمشاركة في ذلك، واستعمالها”، بأربعة أشهر حبسا موقوف التنفيذ وغرامة مالية قدرها 1000 درهم لكل واحد منهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى