مختصرات

“ما خفي” لعدد 08 إلى 14 مارس 2024

ما خفي

» لأول مرة تتجرأ عدة أطراف على انتقاد المجلس الأعلى للحسابات، بل وصل الأمر إلى حد المطالبة بمحاسبة أصحاب الحساب(..)، فكيف يعقل أن يصرف مجلس العدوي 26 مليون درهم فقط لتجديد حضيرة سيارات القضاة، ثم إن المجلس يستهلك 75.000 درهم يوميا، ويستهلك 53.750.000 كل شهر لتدوير المحاكم المالية.. فأين الحساب يا أصحاب الحسابات(..) ؟

__________________________

» من جديد يظهر اسم شركة “ألستوم” الفرنسية، التي باعت للمغرب قطار “التي جي في”، وهي على حافة الإفلاس(..)، ضمن المتنافسين على صفقة طلب عروض أطلقه المكتب الوطني للسكك الحديدية بقيمة 1.6 مليار أورو لتجديد 168 قطارا، ليطرح السؤال: ما مصير الوعود بإدخال شركاء صينيين بدل الفرنسيين، الذين يأكلون الغلة ويسبون الملة.. في مشاريع القطارات رغم تخلفهم عن الركب الحضاري في هذا الباب ؟

__________________________

» استغل أحد العاملين بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قربه من لاعبي المنتخب الأول ليتسول منهم ومن بعض أفراد أسرهم مبالغ مالية مهمة، إذ منحه حكيم زياش عدة ملايين خلال مشاركة المنتخب في نهائيات كأس إفريقيا للأمم، إضافة إلى طلبه أموالا من أم أحد اللاعبين، الشيء الذي أثار غضب فوزي لقجع، رئيس الجامعة، ليوقفه فورا عن العمل(..).

__________________________

» يتواصل التمدد الديني المغربي في إفريقيا.. وهذه المرة تم بناء المركب الديني محمد السادس في غينيا، بالعاصمة كوناكري، وصار المجمع يجمع جل أئمة هذا البلد الإفريقي..

__________________________
» دعا البرلماني عبد الله بوانو إلى فتح تحقيق حول العلاقة التي تجمع الشركة البريطانية “ساوند إينرجي” و”أفريقيا غاز” لصاحبها رئيس الحكومة عزيز أخنوش، وطالب رئيس لجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن والبيئة بمجلس النواب، بإحالة الموضوع على مجلس المنافسة من أجل أخذ رأيه حول مدى وجود عمليات احتكار وتركيز اقتصادي تخص العقد الاستراتيجي الذي استفادت منه “أفريقيا” وأصبحت من خلاله تتحكم في السلسلة الغازية الوطنية بشكل يخالف الدستور ومقتضيات حرية الأسعار والمنافسة.

__________________________

» كشفت تقارير فرنسية، أن حفيظ العلمي وزير الصناعة والتجارة السابق، يعتزم الاستثمار في القطاع البنكي بعد ابتعاده عن قطاع التأمين، ويسعى لاقتناء أسهم الشركة العامة الفرنسية المالكة للمجموعة البنكية “الشركة العامة بالمغرب”.. وتمكن من دراسة هذه الصفقة بنجاح عبر مكتب دراسات أجنبي لدراسة جميع الترتيبات والإجراءات القانونية والمالية المتعلقة بالصفقة، والحصول على موافقة السلطات المالية المتمثلة في مؤسسة بنك المغرب.

__________________________

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى