جهات

مسلسل نهب الأراضي السلالية بإقليم طاطا مستمر

طاطا – الأسبوع

    خرج، مؤخرا، المئات من سكان قبيلة “أيت تكني” بالجماعة القروية تمنارت إقليم طاطا، في مسيرة احتجاجية نحو مقر العمالة احتجاجا على سيطرة لوبيات العقار على أراضيهم السلالية والترامي عليها بدون حق.

وعبر السكان المتضررون عن تذمرهم من تنامي ظاهرة السطو على الأراضي الفلاحية من قبل الغرباء، حاملين الأعلام الوطنية ولافتات ترفض الظلم ونهب الأراضي، رافعين شعارات: “أراضي أيت تكني خط أحمر”، و”مافيا العقار بكلميم تستغل عقودا عرفية للترامي على أراضي تغجيجت”، و”ماتقيش أرضي”، ومن “يحمي مافيا العقار والدلاح؟”.

وأبدى السكان استياءهم من تزايد ظاهرة الترامي على الأراضي السلالية بإقليم طاطا، محملين المسؤولية للسلطات المحلية الصامتة عن تغول الغرباء وانتشار ضيعات البطيخ الأحمر في المنطقة، بسبب تفويت أراضي بطرق غير قانونية، دون موافقة ذوي الحقوق المالكين الأصليين للأراضي السلالية لقبيلة “أيت تكني”.

وتعج محاكم أكادير بقضايا التعرض على الترامي على الأراضي السلالية من قبل بعض الجهات الغريبة عن المنطقة، حيث عرفت بعض القضايا متابعة بعض الأشخاص وشهود زور بسبب الترامي على عقارات ذوي الخصوص.

تعليق واحد

  1. بداية نحييكم على تفاعلكم مع المسيرة الإحتجاجية التي جسدتها ساكنة تكجكالت ايت تكني جماعة تمنارت اقليم طاطا دفاعا عن أراضيها من تغول مافيا تستغل عقود عرفية لمواصلة الترامي على أملاك الغير وتصحيحا لبعض المغالطات في هذا المقال، فإن المسيرة كانت على الأقدام في اتجاه الحدود الترابية بين جماعة تمنارت وتغجيجت، هذه المافيا تنشط بتغحيجت اقليم كلميم وتواصل نهب املاك واراضي الغير استنادا إلى وثائق وعقود عرفية ، وبالرغم من تشديد الإجراءات القانونية الرامية إلى محاصرة ظاهرة الترامي على أملاك الغير، لا زالت “مافيا العقار” بتغحبجت استغلال هذه الأراضي الفلاحية من أجل زراعة البطيخ الأحمر في عز الأزمة المائية التي تعرفها مملكتنا الحبيبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى