مختصرات

“ما خفي” لعدد 19 إلى 25 يناير 2024

ما خفي

» بعد أكثر من سنتين من التردد والوعود، تأكد أخيرا شروع الإليزيه في تحضير الإجراءات لضمان زيارة الرئيس الفرنسي للمغرب، بعدما لعبت عدة جهات أدوارا كبيرة لحماية استمرار العلاقة التي تأزمت كثيرا مع فرنسا..

__________________________

تتمة المقال تحت الإعلان

» هبوط الطائرتين الملكيتين مؤخرا في مطار الرباط، القادمتين من أرخبيل السيشل وسنغافورة، يؤكد الزيارة الملكية الخاصة لهاتين الوجهتين، بعد زيارة الإمارات الرسمية، كما سبق أن توقعت “الأسبوع” قبل مغادرة الملك للبلاد.

__________________________

» رئيسة الحكومة الفرنسية التي استقالت مؤخرا من منصبها، إليزابيث بورن، شوهدت وهي تتجول لوحدها في أزقة مراكش وجامع الفنا، حيث اختارت اكتراء رياض يبعد بـ 30 كيلومترا عن مراكش، على غرار بعض الوجوه الفرنسية المعروفة(…).

تتمة المقال تحت الإعلان

__________________________

» عكس ما تم تداوله، أكدت مصادر مطلعة أنه لا وجود لنية لدى الدولة فيما يتعلق بإمكانية إغلاق منصة “التيك توك” كما حصل في بلدان أخرى، وهي الأخبار التي نزلت بردا وسلاما على أصحاب المحتويات الساقطة والتافهة(..).

__________________________
» دخلت اتفاقية البرلمان وشركة “أفريقيا”، حيز التنفيذ منذ بداية شهر يناير الجاري، وقام البرلمانيون بتغيير بطائق الغازوال الخاصة بشركة “طوطال” وتعويضها ببطاقة “أفريقيا” التي يملكها رئيس الحكومة، بمعنى أن جميع البرلمانيين سيكونوا مجبرين على استعمال محروقات “أفريقيا” في سياراتهم الخاصة، إلى جانب سيارات المصلحة التابعة لمجلس النواب.

__________________________

تتمة المقال تحت الإعلان

» أفادت مصادر مطلعة، أن مجموعة من الوحدات الفندقية المصنفة في المملكة، سواء المتواجدة في مراكش أو أكادير أو فاس، طرحت للبيع عبر وكالات أجنبية للبحث عن مستثمرين قادرين على شراء أسهم في هذه المجموعات الفندقية، التي تعيش أزمة اقتصادية وسياحية، بسبب تداعيات الحرب المشتعلة في غزة وتراجع عدد السياح خلال الفترة الحالية من السنة.

__________________________

» لا زال الاستقلالي عبد اللطيف معزوز، رئيس جهة الدار البيضاء سطات، يصر على إبرام صفقة للتواصل مع إحدى الشركات المحظوظة بقيمة مليار سنتيم، حيث أعاد نشر إعلان طلب العروض أمام شركات التواصل، يتعلق بالخدمات الاستشارية في مجال التواصل بقيمة مالية تصل لـ 10 ملايين درهم، وقد سبق أن تم رفض الصفقة من قبل الخزينة، بسبب عيوب في دفتر التحملات.

__________________________

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى