جهات

سكان جماعة قروية بإقليم تازة ينتظرون إصلاح طريق منذ سنوات

تازة. الأسبوع

    تعاني ساكنة دواوير أكوف والجمليلة التابعة للجماعة القروية اترايبة، قيادة باب المروج بإقليم تازة، من تدهور المسالك الطرقية التي توجد في وضعية جد مزرية منذ سنوات ولم يتم إصلاحها بالرغم من المراسلات والشكايات التي وجهتها فعاليات محلية إلى السلطات الوصية.

وقد سبق أن وجهت الساكنة شكايات إلى عامل إقليم تازة، مصطفى المعزة، للتدخل من أجل إصلاح مسلك طرقي بذات الجماعة بهدف فك العزلة عن مجموعة من الدواوير الواقعة بنفوذ الجماعة المذكورة.

تتمة المقال تحت الإعلان

ووفق إفادات الساكنة المتضررة، فإن المسلك الطرقي الرابط بين جماعة اترايبة المركز، وباب المروج المركز، عبر دوار أكوف، ودوار الجمليلة، لا يزال في طور الإنجاز بالرغم من مرور سنوات على انطلاق تلك الأشغال المتوقفة أو المنتهية، وأصبحت الطريق صعبة للغاية وتشكل خطرا على مستعمليها بسبب تزايد الحفر وتآكل جنباتها، مما يلحق ضررا كبيرا بالسيارات والمركبات، خاصة وأن الطريق تم إنجازها بشكل ضيق لا يتجاوز مترين ولا يسمح بمرور عربتين، مما يتسبب في عرقلة السير في حالة مرور شاحنة واحدة.

ويطالب السكان سلطات الوصاية، بالتدخل لأجل ممارسة ثقلها على الجماعات الترابية والمجالس المنتخبة، قصد إصلاح الطريق الوحيدة التي تربط الدواوير مع المجال الحضري، بعدما عجز المجلس الجماعي عن توفير السيولة المالية لـ”تزفيت” الطريق.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى