جهات

الزمامرة | الابتزاز عبر صفحة “فايسبوكية” يقود إلى اعتقال مقاول معروف

الزمامرة. الأسبوع

    سقط رجل أعمال ومستثمر مغربي ذو جنسية كندية، في قبضة مصالح الشرطة القضائية بالزمامرة، وذلك على إثر كمين محكم تم وضعه له، والذي ينحدر من مدينة سيدي بنور، حيث كان متلبسا بتلقي مبلغ مالي مهم من شقيق بارون المخدرات الذي ينتمي لمنطقة الغنادرة بدائرة الزمامرة، والذي يقضي عقوبة حبسية بالسجن بسبب الاتجار الدولي في المخدرات.

وقد تفاعلت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية لسيدي بنور بسرعة مع شكاية شقيق بارون المخدرات، التي جاء فيها أنه تعرض للنصب والاحتيال من قبل شخص أوهمه بنشر معلومات خاصة عنه بإحدى الصفحات “الفايسبوكية” المعروفة(..)، حيث عرض عليه التوسط له لعدم نشر معلومات شخصية عنه في هذه الصفحة الإلكترونية مقابل مبلغ مالي مهم يقدر بحوالي 250 ألف درهم، وهو ما جعله يسقط في قبضة الشرطة القضائية بالزمامرة متلبسا بتسلم تسبيق مالي قدره 50000 درهم بعد تنسيق مع الضحية.

تتمة المقال بعد الإعلان

وأسفرت عملية تفتيش سيارة المعني بالأمر، فور توقيفه متلبسا بتسلم المبلغ المالي من الضحية، وتفتيش “الفيلا” التي يقطن فيها بسيدي بنور، عن حجز عدة وثائق وحوالات مالية وشيكات تسلمها من ضحايا آخرين لغاية عدم نشر معلومات خاصة عنهم بذات الصفحة المعروفة التي تدعي محاربة الفساد.

وعلى إثر ذلك، دخلت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء على الخط، وتسلمت المعني وقامت بالبحث معه من أجل فك خيوط وارتباطات المعني وكذا صاحب الصفحة “الفايسبوكية” مع عدد من الوسطاء و”السماسرة”، حيث تبين بالفعل أنه وسيط لصاحب الصفحة “الفايسبوكية” المثيرة للجدل بمنطقة دكالة.

هذا، وتقاطر عدد كبير من الضحايا على مقر فرقة الشرطة القضائية بالبيضاء، وبعد انتهاء البحث معه، تمت إحالته على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بسيدي بنور، الذي أمر بإيداعه سجن سيدي موسى بالجديدة ومتابعته بتهمة “النصب والابتزاز”.

تتمة المقال بعد الإعلان

ولا زالت الأبحاث والتحريات جارية لمعرفة باقي ارتباطات هذه العملية، ومن المنتظر أن تعرف هذه القضية تطورات أخرى، خاصة وأن المعني شخصية معروفة بسيدي بنور ولديه ارتباطات بشخصيات عمومية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى