جهات

المتقاعدون العسكريون بالخميسات يطالبون بتحسين معاشاتهم

الخميسات. الأسبوع

    نظم المتقاعدون العسكريون والنساء الأرامل وأسرى الحرب، مؤخرا، وقفة احتجاجية أمام مقر مؤسسة الأعمال الاجتماعية للعسكريين بالخميسات، للمطالبة بتحسين ظروفهم الاجتماعية والتجاوب مع الملفات العالقة.

وعبر المتقاعدون والأرامل عن استيائهم من التجاهل المستمر تجاه وضعيتهم من قبل المسؤولين والجهات الوصية عليهم، متمسكين بتحسين أوضاعهم الاجتماعية والمادية، والزيادة في المعاشات والرواتب الهزيلة، ورد الاعتبار لهم على سنوات الخدمة التي قضوها في خدمة الوطن، وفتح الأبواب أمام إدماج أبنائهم في سوق الشغل وفي البرامج الحكومية، ويطالب هؤلاء بحوار مع الجهات الوصية على ملفهم، خصوصا مؤسسة الأعمال الاجتماعية التابعة للقوات المسلحة الملكية، من أجل إيجاد الحلول المناسبة لإنهاء معاناتهم التي عمرت سنين طويلة.

تتمة المقال بعد الإعلان

وسبق لتنسيقية العسكريين بالخمسيات أن نظمت وقفة احتجاجية أمام مقر مؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية لقدماء العسكريين وقدماء المحاربين بالرباط والخميسات.

ويعيش العديد من المتقاعدين بمعاشات هزيلة لا تتجاوز 1400 درهم، كما تعاني النساء الأرامل من تعويضات شهرية لا تتعدى ألف درهم، رغم الغلاء وارتفاع الأسعار وتدهور القدرة الشرائية للمواطنين.

تتمة المقال بعد الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى