جهات

شغيلة المكتب الوطني للكهرباء والماء بوجدة تبدأ 2024 بالاحتجاج

الأسبوع. زجال بلقاسم

    افتتحت شغيلة المكتب الوطني للكهرباء والماء عامها الجديد بإضراب أمام المديرية الجهوية والإقليمية التابعة لمصالحها المركزية، كخطوة تصعيدية في برنامجها النضالي لشهر يناير الجاري، كما سيشهد تسطير محطات نضالية مختلفة، متوعدين بإضراب وطني أيام 16-17-18 يناير، أي بعد أسبوعين من الإضراب الأول في السنة الجديدة.

وتأتي هذه الحركة الاحتجاجية في ظل استمرار إغلاق أبواب الحوار من طرف الإدارة العامة مع التنسيق النقابي، للتفاوض حول الملف المطلبي الاستعجالي، وحول مجموعة من المطالب العالقة ذات الصلة بمصير المكتب ومستقبل المستخدمين، وفق ما صرح به بعض المشاركين في الإضراب، متوعدين بالتصعيد من احتجاجاتهم في حالة لم يتم الاهتمام بملفهم المطلبي، إذ قرروا خوض إضراب ثالث أيام 24 و25 و26 من الشهر الجاري، مع وقفة احتجاجية وطنية أمام الإدارة العامة للمكتب بالرباط يوم الخميس 25 يناير 2024.

تتمة المقال بعد الإعلان

كما دعا التنسيق النقابي جميع مكونات المجتمع الوجدي، إلى تحمل مسؤولياتهم في الحفاظ على عمومية الماء والكهرباء باعتبارهما من المرافق الحيوية والاستراتيجية، بما في ذلك الأحزاب السياسية والمجتمع المدني، وجدد دعوته للإدارة العامة من أجل إعادة النظر في طريقة تعاملها مع الفرقاء الاجتماعيين وفتح حوار جاد ومسؤول، وتحديد موعد التفاوض لمناقشة كافة المطالب المسطرة بملفها المطلبي وتغليب المصلحة العليا.

يشار إلى أن التنسيق النقابي سبق وخاض إضرابا وطنيا يومي الخميس والجمعة 28 و29 دجنبر المنصرم، مع وقفة احتجاجية يوم الجمعة أمام الإدارة العامة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب/ قطاع الماء.

تتمة المقال بعد الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى