كواليس الأخبار

برنامج دولي يؤكد تراجع مستوى تلاميذ التعليم العمومي

الرباط. الأسبوع

    كشفت نتائج البرنامج الدولي لتقييم التلاميذ PISA/دورة 2022، أن التلاميذ المغاربة بالمدارس العمومية تحصلوا على نتائج أقل من المعدل المسجل بالدول المنتسبة لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية.

وسجلت النتائج تراجعا مقارنة مع دورة 2018، في المجالات الثلاث التي شملتها الدراسة، حيث استقر متوسط الأداء الوطني في 365 نقطة في الرياضيات مقابل 368 نقطة خلال دورة 2018، و365 نقطة في العلوم بانخفاض قدره 12 نقطة مقارنة مع دورة 2018، في حين تراجع المعدل المحصل عليه في مجال القراءة بـ 20 نقطة، حيث انتقل من 359 سنة 2018 إلى 339 برسم دورة 2022.

تتمة المقال بعد الإعلان

وحسب نتائج البرنامج الدولي الذي شارك فيه المغرب للمرة الثانية بعد دورة 2018، فمن أصل 81 دولة مشاركة احتل المغرب الرتبة 71 في مجال الرياضيات، والرتبة 79 في مجال القراءة، والرتبة 76 في مجال العلوم، ليتراجع بذلك بـ 9 رتب في المجالين الأخيرين.

وكشفت نتائج البرنامج، أن أزمة التحكم في التعلمات الأساس التي يعاني منها تلاميذ التعليم العمومي، تعد إشكالية ذات أولوية يجب معالجتها وفق مقاربة مسؤولة وشفافة واستعجالية، مشيرا إلى أنه في إطار تنزيل خارطة الطريق 2022-2026، تمت المراجعة الشاملة لطرق التدريس ومعالجة التعثرات، إضافة لإجراء تقييم فردي تتم مراقبته من قبل شركاء خارجيين.

ويهدف هذا البرنامج إلى تقييم معارف وكفايات التلاميذ البالغين من العمر 15 عاما في ثلاث مجالات أساسية: الرياضيات والقراءة والعلوم، ويتم تحديد مجال رئيسي من بين هذه المجالات الثلاث كل دورة، فبالنسبة لدورة 2022، تم اختيار الرياضيات كمجال رئيسي، ويتضمن البرنامج في كل دورة تقويما إضافيا لمجال مبتكر، حيث تمت إضافة التفكير الإبداعي كتقييم إضافي بالنسبة لدورة 2022.

تتمة المقال بعد الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى