كواليس الأخبار

مرصد يتهم بنموسى بحرمان الأطفال ذوي الإعاقة من التمدرس

الرباط. الأسبوع

 

    انتقد المرصد المغربي للتربية الدامجة، سياسة الإقصاء والتهميش التي تطال التلاميذ المغاربة في وضعية إعاقة، بحرمانهم من التسجيل في المدارس العمومية والخاصة في عدة جهات بالمملكة، مما يعد انتهاكا لأحد الحقوق الأساسية المنصوص عليها في المواثيق الدولية ذات الصلة والمكفولة دستوريا، ويعتبر هذا مؤشرا واضحا على تراجع خطير بدأ يأخذ مكانه في المدرسة العمومية والبنيات التربوية التعليمية بصفة عامة، مسجلا عددا من الاختلالات التي تلاحق تنزيل البرنامج الوطني للتربية الدامجة ببلادنا.

تتمة المقال تحت الإعلان

وكشف المرصد أنه توصل لهذه الخلاصات انطلاقا من تقارير ميدانية وشهادات فعلية لذوي الحقوق، والتي توثق هذه الاختلالات الصارخة في تنزيل عمليات الولوج إلى المدرسة من قبل ذوي الإعاقة على مستوى المملكة دون استثناء، مطالبا بخلق دينامية تمكن من التحسين والتطوير والشمولية في التعاطي مع موضوع تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة.

وقال المرصد: “نسجل الانشغال والتخوف الكبيرين لدى الأسر من الإقصاء الممنهج لأبنائهم من الولوج لمؤسسات التربية والتكوين، كما نسجل غياب قاعات الموارد، وأن قاعات الموارد المتوفرة لا تستجيب إطلاقا للحاجيات الأساسية لهؤلاء الأطفال، لكونها خالية بتاتا من المواصفات ذات الصلة وتبقى مجرد اسم على مسمى من حيث الغياب التام لأطر الدعم ولأستاذ مورد متخصص ولغلاف زمني مكيف”.

ودعا المرصد المغربي للتربية الدامجة وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي، التي يترأسها شكيب بنموسى، إلى الاهتمام بالوضعية الراهنة للأطفال في وضعية إعاقة، تنفيذا للسياسة المولوية والاستراتيجية الوطنية الدامجة، معلنا عن تنظيم وقفة احتجاجية في حالة ما لم تتخذ الإجراءات اللازمة لتحقيق المساواة وتكافؤ الفرص.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى