كواليس جهوية

إفران | سلاليو زاوية بن صميم يشتكون من اعتداءات الرعاة

إفران. الأسبوع

    وجه أعضاء الجماعة السلالية لزاوية بن صميم بإقليم إفران، رسالة إلى وزير الداخلية، من أجل إنصاف شرفاء الزاوية، وإيقاف الضرر الذي لحق بهم جراء الاعتداءات المتكررة من طرف عناصر من رعاة قبيلة أيت الطالب، ويتهمون نائبا سلاليا من أيت عكي قبيلة أيت الطالب سعيد، بتحريض الرعاة على أرضهم.

ويقول مولاي أحمد كنون، أحد النواب السلاليين، أن مربي الماشية في زاوية بن صميم، تعرضوا لاعتداء همجي يوم 2 أبريل الماضي، من طرف بعض العناصر من قبيلة أيت الطالب عقا، بزعامة سليمان باحماد وأصهاره، وبمساعدة شخص آخر، حيث قاموا بتدمير أماكن إيواء الماشية التي دأب مربو الماشية على إعدادها كل سنة خلال فصل الربيع.

وأوضح أن هذا العمل التخريبي جاء بعد عملية سرقة تعرض لها مربو الماشية نهاية السنة الماضية، حيث لم يتم القبض على منفذي السرقة بعد، رغم مجهودات مصالح الدرك الملكي، مما يهدد مستقبل القطاع جراء هذه السلوكات والاعتداءات، مشيرا إلى أن مربي الماشية في زاوية بن صميم يعانون ظروفا اجتماعية صعبة، بسبب تجاهل المسؤولين، جراء حرمان ساقية إدمران من حصتها المائية.

ويناشد كنون، رئيس الهيئة الوطنية للجماعات السلالية نيابة عن سلاليي بن صميم، وزير الداخلية، من أجل التدخل بصفته الوصي على العقارات الجماعية، لمنح زاوية بن صميم حق الاستفادة من برامج التنمية المندمجة التي تشرف عليها وزارة الداخلية، والتدخل لإيقاف الاستفزازات والاعتداءات المتكررة التي يتعرض لها الناس ومربو الماشية من النائب السلالي المسمى سليمان من أيت عكي قبيلة أيت الطالب، ويدعو السلطات للتدخل، لأجل ضمان حقوق السلاليين والسلاليات، وقبول الطعون المقدمة في مسألة تحيين اللوائح، بعدما أقدم أحد النواب على إقصاء عائلات من الانتماء إلى الجماعة السلالية، رغم أنهم يتوفرون على الصفة وجميع الشروط التي تؤكد أنهم من أبناء القبيلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى