كواليس الأخبار

هل تطاول وزير الأوقاف على اختصاص المجلس العلمي الأعلى؟

الرباط – الأسبوع

 

    أثار وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، جدلا واسعا في صفوف المغاربة، بسبب إثارته لموضوع فوائد الأبناك في أحد الدروس الحسنية الرمضانية، بعدما قال أنها “لا تدخل ضمن نطاق الربا المحرمة.”

وقد اعتبر نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، أن الوزير التوفيق خرج عن الصواب في موضوع الفوائد البنكية، خاصة وأن هناك نصوصا قطعية قرآنية تحرم الربا بشكل صارم، وتحذر من اللجوء إلى التعامل بها، الأمر الذي يعتبرونه موضوعا محسوما، خاصة وأن أضرار الفوائد البنكية كبيرة على الناس، وقد ألحقت ضررا كبيرا بهم خلال جائحة “كورونا”، ودفعت الكثيرين لبيع سياراتهم ومنازلهم بسبب تراكم القروض وزيادة الفوائد من قبل الأبناك بسبب عدم قدرتهم على تسديد الأقساط.

لقد قرأت 10% من هذا المقال نظرا لتوفره حاليا في الأكشاك

لإتمام القراءة، بإمكانكم اقتناء العدد الحالي من جريدة الأسبوع الصحفي بجميع أكشاك المغرب أو الاشتراك و متابعة الاطلاع الآن على جميع مقالات “الأسبوع الصحفي”  مباشرة عبر الموقع !

الاشتراك في النسخة الرقمية

تعليق واحد

  1. مجرد تساؤل.
    وماذا عن التطاول عن المجلس العلمي الأعلى !!!؟؟؟
    لجنة إعداد ملف تعديل مدونة الأسرة (الخلية الأساسية للمجتمع) لم تضم بين أعضائها المجلس العلمي الأعلى وهو ما يعتبر تطاول وتجاهل وإهانة لها.
    وذلك تطاول مقصود حتى يتم تحليل ما حرم اهد كما فعل وزير الأوقاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى