تواصل المقاولات

إفتتاح المقر الجهوي للغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة للمغرب بجهة كلميم – واد نون

    إفتتحت الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة للمغرب، الأربعاء 7 فبراير 2024، مقرها الجهوي بجهة كلميم – واد نون، بحضور محمد ناجم أبهاي، والي الجهة ومباركة بوعيدة، رئيسة المجلس الجهوي و”كريستوف لوكورتيي”، السفير الفرنسي في المغرب و”ميشيل شاغبونيي”، القنصل العام الفرنسي بأكادير و”كريستان تيستو”، القنصل العام الفرنسي بالدار البيضاء و”كلوديا فرانسيسكو كوديو”، رئيسة الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب.

ويعد افتتاح الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب لمقرها الجهوي الجديد بكلميم كخطوة جديدة في ترسيخ الحضور الجهوي للغرفة الفرنسية، خصوصا في الأقاليم الصحراوية، بعد افتتاح مقر مدينة العيون في ماي 2017، ومدينة الداخلة في مارس 2019.

افتتاح المقر سيمكن المنخرطين في الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب المتواجدين في الجهة من الإستفادة من خدمات الغرفة الفرنسية بشكل مباشر وعن قرب، كما ستسهل عمليات مواكبة المستثمرين اللذين يودون الإستثمار في جهة كليم – واد نون.

تتمة المقال تحت الإعلان

وعلى هامش افتتاح المقر، نظمت الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب، بشراكة مع جهة كلميم – واد نون، الدورة السابعة من “الأيام الإقتصادية المغرب – فرنسا”، حيت تم عرض المخطط الجهوي للتنمية لإبراز الإمكانيات الإقتصادية ومشاريع الجهة.

وقد أقرت الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب، مند زمن طويل، بضرورة اعتماد مقاربة استباقية من حيث التواجد الجهوي في جميع  ربوع المملكة للمساهمة في تحقيق التطور الاقتصادي المنشود.

عبر افتتاح مركزها الجهوي العاشر، تحقق الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب رؤيتها بالتواجد العميق في المناطق الصحراوية للمملكة.

تتمة المقال تحت الإعلان

استراتيجية الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب تتمثل في تحفيز التطور الاقتصادي على المستوى الجهوي  ودعم العمل المقاولاتي وتشجيع الإستثمار في القطاعات المنتجة. تواجد الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب في المناطق الجنوبية يؤكد التزامها في المشاركة الفعلية في تحقيق الإقلاع الاقتصادي في جميع جهات المملكة.

وتعرف جهة كلميم – واد نون تطورا اقتصاديا ملموسا عبر إطلاق عدة مشاريع، في السنوات الأخيرة، كمحطة التحلية لكلميم وكون كرين فالي.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى