كواليس الأخبار

ظهور “الاتجاه المعاكس” عند رفاق مخاريق في مجلس المستشارين

الرباط. الأسبوع

    برز تناقض بين رفاق الميلودي مخاريق في فريق الاتحاد المغربي للشغل بمجلس المستشارين، بعدما قرر ميلود معصيد، الكاتب العام للجامعة الوطنية للتعليم، مهاجمة شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية ونفيه موافقة نقابته على مضامين النظام الأساسي للتعليم..

وانقلب معصيد على موقف زميله نور الدين سليك، حيث نفى توقيع نقابته (الجامعة الوطنية للتعليم) على مضامين النظام الأساسي الخاص بموظفي قطاع التربية الوطنية، مؤكدا أن مشروع النظام الأساسي للتعليم مرفوض قطعا من قبل جميع المكونات، بما فيها الحركة النقابية، ونساء ورجال التعليم، كما أشار إلى أن هذا الرفض يمكن ملامسته اليوم من خلال أوضاع الساحة التي تغلي بإضرابات وصفها بـ”الخطيرة”، وقال: “لم نوقع على النظام الأساسي، بل وقعنا على محضر 14 يناير 2023، الذي جاء بالمبادئ المؤطرة للنظام”، متهما الوزير بنموسى بعدم احترام المنهجية التشاركية، وانفراد الوزارة بتمرير النظام الأساسي وإحالته على المصادقة دون الرجوع إلى النقابات المشاركة في الحوار.

تتمة المقال تحت الإعلان

وسبق للمستشار البرلماني نور الدين سليك، أن أشاد بالنظام الأساسي خلال اجتماع لجنة التعليم والشؤون الثقافية بمجلس المستشارين يوم 26 شتنبر المنصرم، لدراسة قانون إحداث الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، معتبرا أنه “ما دام هذا النظام الأساسي قد صيغ بشراكة مع النقابات الأكثر تمثيلية، والمعنية بالحوار على المستوى المركزي والقطاعي، وبإشراك رجال ونساء التعليم، فهو مشروع وطني يهم تنمية بلادنا ككل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى