كواليس الأخبار

مولاي رشيد في تشييع جنازة عائشة الخطابي

الرباط. الأسبوع

    ترأس الأمير مولاي رشيد مراسيم تشييع جثمان الراحلة عائشة الخطابي، ابنة المقاوم محمد بن عبد الكريم الخطابي، بحضور عدد من الشخصيات.

وكانت الفقيدة عائشة الخطابي قد انتقلت إلى جوار ربها عن عمر ناهز 81 عاما، بعد صراع مع المرض، وهي الابنة الصغرى للقائد المجاهد محمد عبد الكريم الخطابي الذي حارب الاحتلال الإسباني في منطقة الريف، حيث ولدت في منفاه بجزيرة لاريونيون الخاضعة للسيادة الفرنسية سنة 1942.

تتمة المقال تحت الإعلان

وكانت الراحلة قد انتقلت للعيش مع والدها في مصر، التي توفي ودُفن فيها، وبعد سنوات قضتها هناك، اختارت أن تعود للعيش في المغرب.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

عائشة الخطابي

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى