جهات

جمعيات تطالب بحل مشاكل التمدرس بجبال أمسمرير بتنغير

تنغير. الأسبوع

    دعت فعاليات جمعوية بقيادة أمسمرير بإقليم تنغير، المصالح التابعة لوزارة التربية الوطنية، إلى تطبيق المذكرات الوزارية المتعلقة بعلاقات الأسرة بالمدرسة، والتزام بعض المدراء بالحياد اللازم في تدبير علاقة الإدارة التربوية بالنسيج الجمعوي بالمنطقة، إضافة إلى غياب عدة خدمات ضرورية.

وتطالب فيدرالية “تاضا” لجمعيات “أوسيكيس”، بتوفير المناخ السليم والوسائل الضرورية لتمدرس الأطفال في المنطقة، مستغربة من استمرار غياب تغطية شبكة الاتصالات، داعية القطاع الوزاري والإدارة العامة للبريد بنك، إلى إحداث شباك أوتوماتيكي بمركز أمسمرير لتقريب الخدمات من الساكنة التي تقطع عشرات الكيلومترات لأجل ذلك.

تتمة المقال تحت الإعلان

وتؤكد نفس الفعاليات على ضرورة تدخل مصالح وزارتي التجهيز والداخلية، من أجل “الاستجابة لمطلب برمجة تأهيل سد أقانوسيكيس أو برمجة بناء كل من سد أقانييرغيس أو سد أقانونميتر، وذلك لتغذية الفرشة المائية والحد من الأضرار المستمرة لانجراف التربة وتدهور المساحات المزروعة بهذه المواقع”.

كما تطالب الفعاليات ذاتها، بتوفير مرفق ثقافي واجتماعي لاحتضان وصقل مواهب الشباب بالمنطقة، من قبيل دار الشباب، ودار الثقافة، ومركب سوسيورياضي، وملاعب القرب، ومخيم.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى