الأسبوع الرياضي

رياضة | وضعية الدفاع الجديدي.. أزمة تسيير أم أزمة أموال ؟

الجديدة. الأسبوع

 

    لا يختلف اثنان على كون الوضعية الحالية التي يعيشها فريق الدفاع الجديدي لكرة القدم هي الأسوأ منذ تأسيسه، لكن اختلاف الآراء يتعلق بأسباب الأزمة التي يعيشها فارس دكالة، هل نتيجة مشاكل في التسيير، أم ضعف الدعم المادي الذي يتوصل به الفريق؟ والدليل على أن المشكل الأساسي الذي يتخبط فيه الفريق، هو غياب أي مشروع كروي للنادي في الوقت الراهن، فكيف يعقل لفريق يمتلك بنيات ومنشآت رياضية تفتقد إليها بعض الفرق التي أصبحت اليوم تنافس كبريات الفرق الوطنية، يعيش هذه الأزمة التي قد تعصف بتاريخه ومستقبله الكروي؟ فلو تم استغلال هذه المنشآت في استثمارات رياضية لأصبح النادي يعيش فقط بإمكانياته الذاتية، ما يعني أن فشل التسيير لا يمكن ربطه بغياب الدعم المالي وتراجع منحة المحتضن الرسمي OCP، بقدر ما يرتبط بفقدان الثقة في المسير من طرف الجهة المانحة.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى