كواليس الأخبار

بداية سقوط “إمبراطورية الراضي” بعد عزل ياسين

الرباط. الأسبوع

    تم عزل ياسين الراضي المنتمي لحزب الاتحاد الدستوري ورئيس جماعة سيدي سليمان، من منصبه بقرار من المحكمة الإدارية بالرباط، وذلك بناء على الدعوى التي تقدم بها عامل إقليم سيدي سليمان إلى المحكمة ضد رئيس جماعة سيدي سليمان، من أجل عزله من منصبه عقب صدور تقارير سوداء من المفتشية العامة للإدارة الترابية التابعة لوزارة الداخلية في حقه، والتي رصدت العديد من الخروقات والاختلالات عندما قامت بافتحاص ميزانية الجماعة والوثائق الإدارية المتعلقة بالصفقات، مما دفع بوزارة الداخلية لإيقافه واللجوء إلى القضاء الإداري لعزله.

هذا، ومن المنتظر أن تقوم المحكمة الدستورية بتجريد ياسين الراضي من مقعده البرلماني، بعد صدور الحكم الإداري، وفتح المجال أمام إجراء انتخابات محلية، تطبيقا لأحكام القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى