كواليس الأخبار

بنسعيد يعلن استعداد الرباط لاحتضان المعرض الدولي للكتاب والنشر

الرباط. الأسبوع

    ينظم معرض الدولي للكتاب بمدينة الرباط في دورته 28 خلال الفترة مابين 2-17 يونيو المقبل، تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، بمشاركة 51 دولة من جميع القارات، حيث ستكون منطقة “الكيبيك” بكندا ضيف شرف هذه الدورة وذلك بمناسبة الذكرى الستين للعلاقات المغربية الكندية.

وقال الوزير المهدي بنسعيد في ندوة صحفية أن معرض هذه السنة ينظم وفق معايير دولية وقواعد جعلته يحظى بإشادة من قبل الناشرين والعارضين الذين شاركوا في دورة السنة الماضية. مضيفا أن تنظيم هذه التظاهرة الثقافية في العاصمة عوض مدينة الدار البيضاء تعود بالأساس للاحتفال بالرباط كعاصمة للثقافة الافريقية.

تتمة المقال تحت الإعلان

وردا على الانتقادات المتعلقة بترحيل المعرض من العاصمة الاقتصادية والذي نظم فيها 26 مرة، وتم إنهاء وجوده، أوضح بنسعيد أن الدار البيضاء ستعرف تنظيم معرض الكتاب للطفولة والشباب وهي تظاهرة تدخل ضمن أولويات الوزارة الرامية إلى تنظيم معارض أخرى جهوية، على الصعيد الوطني وذلك لمواجهة إشكالية القراءة والنقص الذي تعرفه العديد من الجهات والأقاليم في المكتبات والخزانات.

وأشار الوزير إلى أن الميزانية والمعاملات المالية في المعرض السنة الماضية بلغت 115 مليون درهم، منوها بمساهمة مجلس الجهة في ميزانية المعرض وتنظيمه ب10 مليون درهم، ومشيرا إلى أن الهدف هو تمكين الناشرين والكتاب من تحقيق مداخيل وأرباح محترمة تساعدهم في الاستمرارية في عملهم.

وتعرف هذه الدورة حسب الوزارة مشاركة 737 عارضا من جميع البلدان، منهم 287 عارض مباشر، بالإضافة إلى 450 عارض غير مباشر، ضمنهم (183 مقاولة للنشر، 19 سفارة، 19 مؤسسة عمومية، 6جامعات، 6معاهد، و3 منظمات دولية..).

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى