ثقــــــافة

ثقافة | “السينما من أجل ترسيخ قيم التعايش المشترك” في الدار البيضاء

    تستضيف الدار البيضاء في الفترة الممتدة ما بين 23 و27 ماي الجاري، الدورة الخامسة للمهرجان الدولي لسينما الهجرة والاندماج، تحت شعار: “السينما من أجل ترسيخ قيم التعايش المشترك”، والذي ستحتضنه مجموعة من القاعات السينمائية والفضاءات الثقافية والتراثية بجهة الدار البيضاء سطات.

وستعرف دورة هذه السنة، وفي إطار تطوير وتنويع فقرات برنامج المهرجان، مشاركة 24 فيلما قصيرا احترافيا من دول العالم، حيث تتمحور تيمات الأفلام حول “الهجرة والاندماج”، وستتنافس الأفلام المشاركة قصد التتويج بجوائز المهرجان: الجائزة الكبرى؛ لجنة التحكيم؛ السيناريو؛ أحسن دور رجالي؛ وأحسن دور نسائي، حسب بلاغ “كازا أنفا العتيقة”، المؤسسة المنظمة للمهرجان.
وبالموازاة مع المسابقة الدولية الرسمية، خصصت إدارة المهرجان مسابقة وطنية للمخرجين الشباب للأفلام القصيرة الروائية، والوثائقية، بمشاركة 16 فيلما حول تيمة “السينما والمدينة”.

وفي سياق ذي صلة، فإن الغاية من المسابقتين الدولية والوطنية للمهرجان، هو خلق جسور تواصل بين المشاركين المخرجين المنتجين والمهتمين بالسينما وثقافتها، والمساهمة في حركية صناعة الأفلام بالمغرب قصد تشجيع المخرجين الشباب على الصعيد الوطني والدولي بنشر الثقافة السينمائية، والاحتفاء بإبداعات الفن السابع العالمية، ومناقشة الأفلام المختلفة والأنشطة المرتبطة بالسينما: ورشات تكوينية حول الإخراج السينمائي، والتصوير السينمائي، وكتابة السيناريو، والتحليل الفيلمي، وماستر كلاس، كما ستشهد دورة هذه السنة تنظيم مجموعة من الندوات والمحاضرات والموائد المستديرة واللقاءات الدراسية الموضوعاتية حول الهجرة والاندماج، إضافة إلى توقيع إصدارات ثقافية وسينمائية، وزيارات مؤسسات الرعاية الاجتماعية لمدينة الدار البيضاء.

تتمة المقال بعد الإعلان

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى