الأسبوع الرياضي

رياضة | بودريقة يواصل مناوشاته ضد جامعة الكرة

    أثارت تصريحات الرئيس السابق للرجاء الرياضي محمد بودريقة، مؤخرا، لإحدى المنابر الإعلامية، استغراب بعض أعضاء العصبة الاحترافية بعدما قال إن فوزي لقجع تدخل في ملف انتداب الزرهوني والحافيظي، كون فريق الرجاء لم يكن له حق انتداباهما لولا تدخل رئيس الجامعة.

العضو في العصبة يرى أن ما قاله بودريقة فيه مغالطات، بل يوحي بأن رئيس الجامعة استغل نفوذه للتأثير على اللجنة محاباة للرجاء، وهذا الأمر يضرب مصداقية ونزاهة اللجنة بعرض الحائط، موضحا أن رئيس الجامعة لا علاقة له باللجنة التي كانت مكلفة بدراسة ملف الانتدابات ولم يكن له أي تدخل في ملف الانتدابات، ويتضح من تصريحات بودريقة هذه، التأثير على سير التحقيق في فضائح تذاكر المونديال، لا سيما وأن اسمه كان يتداول بصفة كبيرة، كونه كان أحد المكلفين بتوزيع التذاكر.

وحسب العضو المعني، فإن ما قاله بودريقة لا أساس له نهائيا من الصحة، موضحا أن الرجاء استجاب لشروط اللجنة التي تم تكوينها من طرف رئيس العصبة الاحترافية فيما يخص شروط الانتدابات، بالإضافة إلى أن بودريقة يعرف جيدا أعضاء هذه اللجنة، ويعرف أيضا صعوبة التدخل في قراراتهم من طرف لقجع، وبالأخص شخص معين.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى