جهات

احتجاجات بزايو بعد التلاعب في عملية توزيع بقع أرضية

الأسبوع

 

    خرجت ساكنة جماعة أولاد ستوت إقليم الناظور، مؤخرا، في مسيرة احتجاجية مشيا على الأقدام صوب مدينة زايو، بعد الإقصاء الذي طالهم من طرف المسؤولين والسلطات المعنية بالجماعة، من الاستفادة من بقع أرضية.

تتمة المقال تحت الإعلان

وتأتي هذه المسيرة التي شارك فيها المئات من ساكني دور الصفيح، من أجل المطالبة بحقوقهم المشروعة والدستورية، وفق تعبيرهم، والتي تتجلى في الاستفادة من بقعة أرضية لكل أسرة واحدة عوض منح قطعة واحدة لأسرتين، بعد التلاعب في مصير البقع الأرضية التي تم تخصيصها للأسر المعوزة القاطنة بالدوار الصفيحي، في الوقت الذي استفاد فيه من القطع الأرضية أشخاص من خارج الدوار والجماعة ككل.

وحسب المحتجين، فإن الأمر يتعلق بنشر لوائح المستفيدين من برنامج إعادة إسكان قاطني دوار “عين الذيب”، والحفاظ على تكافؤ الفرص في الاستفادة، وزيادة حصتهم من البقع السكنية بهدف تغطية الخصاص لتوسيع دائرة المستفيدين، وليس منح قطعة لأسرتين مقابل تفويت باقي البقع الأرضية لمافيا العقار، عن طريق التحايل للاستفادة أكثر من مرة.

من جهة أخرى، طالب رئيس جماعة أولاد ستوت الساكنة في وقت سابق، بأداء مساهماتها في المشروع، سواء دفعة واحدة أو عبر دفعات، فبمجرد أداء مبلغ المساهمة كاملا، يمكن للمستفيد تسلم رخصة البناء وإقامة مسكنه وفق التصميم النموذجي الذي سيتسلمه مجانا، لكن القائمين على شؤون المجلس الجماعي والسلطات المحلية، فوجئوا بتنامي العدد الراغب في الاستفادة، عكس عملية الإحصاء الأولى التي تضمنت عددا محدودا.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى