الأسبوع الرياضي

رياضة | هل سينقذ غاريدو الوداد هذا الموسم ؟

الدار البيضإء. الأسبوع

    منذ الإعلان عن تعيين المدرب الإسباني خوان كارلوس غاريدو مدربا للوداد، أجمع أنصار الفريق الأحمر على رفع شعار: “كل الدعم” لفريقهم، وذلك من خلال تفاعلاتهم على منصات التواصل الاجتماعي، أو من خلال النقاشات الداخلية بين “العائلة الودادية” الداعية إلى صون مكتسبات “روح العائلة”.

مكتسبات ثابرت على تحقيقها العائلة الودادية الموسم المنصرم مع وليد الركراكي، كانت ثقلا على كل من يخلفه من الأطر، وهي أولى العقبات التي تواجه غاريدو، أمام قاعدة جماهيرية نفذ صبرها مع تعاقب الأطر الفنية في ظرف وجيز، حيث ترى في المدرب الإسباني آخر ورقة وظفها سعيد الناصري، رئيس المكتب المديري، من أجل الخروج بموسم مشرف، والذي ينافس فيه زملاء يحيى جبران على ثلاث واجهات.

تتمة المقال تحت الإعلان

يراهن الرجل الأول والأخير في إدارة الوداد سعيد الناصري، على خبرة الإطار الإسباني في الكرة الإفريقية، حيث سبق له التتويج بلقبي كأس العرش وكأس الكونفدرالية مع الرجاء، ويرغب هذه المرة لكسب ثقة مناصري الوداد، بعد أن قاد الفريق الأحمر في ظرفية استثنائية، تزامنت مع جائحة “كورونا” وبعض المشاكل الخارجية التي أثرت على مساره مع النادي.

دعم منقطع النظير ولدته الظرفية الحساسة التي يعيشها الفريق الأحمر، أعطى أكله في المباريات التي لعبها المارد الأحمر تحت قيادة المدرب الإسباني، إذ فاز فيها كلها وتصدر مجموعته في عصبة الأبطال الإفريقية، ما يوحي أن رهان الناصري هذه المرة كان في محله.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى