ثقــــــافة

ثقافة | دروس التعددية الثقافية واللغوية والدينية في “أمسيات فيلا الفنون الفلسفية”

    تنظم مؤسسة المدى – فيلا الفنون بالرباط، أيام 13 يناير و17 فبراير و10 مارس 2023، “أمسيات فيلا الفنون الفلسفية” التي سيقدمها الباحث فؤاد بن أحمد، أستاذ الفلسفة ومناهج البحث بمؤسسة دار الحديث الحسنية التابعة لجامعة القرويين.
وحسب بلاغ للمؤسسة المنظمة، فإن الأمر يتعلق بسلسلة محاضرات فلسفية شهرية تفاعلية لعموم المهتمين والشباب والطلبة حول مواضيع التراث الفلسفي والعلمي للحضارة العربية والإسلامية، ودروس التعددية الثقافية واللغوية والدينية، كما أن هذه المحاضرات تتطرق لمواضيع التربية على التعدد والتنوع والاعتراف بهما وبدورهما، وترسيخ قيم التفكر النقدي، وترسيخ ثقافة الاختلاف.
وحسب نفس المصدر، فإن الغرض من هذه المحاضرات هو “إظهار المكونات المتعددة التي تفاعلت فيما بينها لتنتج ما يسمى اليوم بالتراث الفلسفي والعلمي لمجتمعاتنا، وإظهار كيف أن الفاعلين في هذا التراث لم يكونوا على مذهب واحد، ولا على دين واحد، ولا كانوا ذوي لغة واحدة، لكن هذا لم يمنعهم من التواصل مع بقية الفاعلين”، وكذلك أن الأبعاد التربوية لهذه السلسلة من المحاضرات تركز على تقديم ذلك التراث العلمي والفلسفي في صيغه المتعددة وبأصوله المتنوعة، وعلى تقديم مختلف الفاعلين والمسهمين فيه بمختلف خلفياتهم اللغوية والدينية والثقافية والعرقية.

الجدير بالذكر، أن المحاضرة الافتتاحية تقام اليوم الجمعة 13 يناير الجاري تحت عنوان: “التراث العلمي والفلسفي بصيغة التعدد”، بينما تتناول المحاضرة الثانية، التي ستقام يوم الجمعة 17 فبراير المقبل، موضوع: “المسلمون وبدايات الاحتكاك بالمراكز العلمية والفلسفية”، فيما تتناول المحاضرة الثالثة يوم الجمعة 10 مارس القادم موضوع: “الفاعلون السريان في الترجمات العلمية والفلسفية”.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى