عين على الشرق

دعوات إلى حماية مهنيي النقل الدولي للبضائع بالناظور

الأسبوع. زجال بلقاسم

    يشتكي مهنيو النقل الدولي للبضائع، من “الممارسة السيئة التي يمارسها عليهم جمارك “بني أنصار”، وفق تعبيرهم، منتقدين المبالغة في تحرير الرسوم الواجبة عن التعشير، وتضخيم قيمة السلع المستوردة، وحرمانهم من حقوقهم المشروعة.

وقد نظم المكتب النقابي والجمعوي لمهنيي النقل الدولي للبضائع لحساب الغير، والمنضوي تحت نقابة الاتحاد المغربي للشغل بالناظور، مؤخرا، وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة إقليم الناظور، تنديدا بما اعتبروه “التعسف الممارس عليهم من قِبَل جمارك ميناء بني أنصار”، “متوعدين” السلطات المحلية في حالة عدم استماعها لمطالبهم، بتمديد الاحتجاجات لأيام أخرى.

وقال أحد سائقي الشاحنات الصغرى، أنهم “يعانون من تضييق ممنهج جراء الإجراءات التعسفية المتخذة من طرف جمارك الميناء، رغم الجهود المبذولة من طرف المدير الإقليمي والمدير الجهوي للشرق، للقضاء على هذه المظاهر التي تسيئ للمغرب”، موضحا أن مجمل المهنيين يشتكون من الغرامات التعسفية التي يتم إجبار السائق المغربي المهني على أدائها لـ”مرسى ماروك” أثناء ولوجه أرضية الميناء، وذلك بسبب الأيام الكثيرة التي تستغرقها عمليات التفتيش من طرف الجمارك.

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى