كواليس جهوية

انهيار قنطرة يعزل ساكنة جماعة قروية في تاونات

تاونات. الأسبوع

    تسبب وادي تامدة بجماعة بني وليد قرب تاونات، في انهيار قنطرة كانت بمثابة جسر لسكان دواوير جماعة بني وليد للتنقل إلى المركز الحضري.

ووجد السكان أنفسهم في عزلة كبيرة بعد سقوط القنطرة التي كانوا يستخدمونها للوصول إلى المرافق الإدارية والعمومية، في غياب أي تدخل من قبل الجهات المسؤولة.

وحسب مصادر محلية، فإن القنطرة تم إنجازها من قبل مقاولة باتفاق مع جماعة بني وليد، وذلك في إطار تخفيف الضرر عن ساكنة دواوير الحداودة، أملايو، وبوردة، لكن ارتفاع منسوب الوادي أدى إلى جرفها وتدمير الطريق.

تتمة المقال بعد الإعلان

وبسبب هذا المشكل، يضطر سكان الجماعة القروية التوجه صوب الطريق الرابطة بين المركز وقبيلة بني كزين للوصول إلى المنطقة الحضرية، مما يزيد من معاناتهم، خاصة بالنسبة للسائقين.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى