كواليس الأخبار

مبعوثون من الاتحاد الأوروبي يسعون للتصالح مع المغرب

الرباط. الأسبوع

    يقوم جوزيب بوريل، الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، ونائب رئيسة المفوضية الأوروبية، بزيارة للمغرب من أجل تفعيل الشراكة بين الاتحاد والمغرب في عدة مجالات.

وحسب المصلحة الأوروبية للعمل الخارجي، فإن زيارة بوريل ترتكز على الأجندة الجديدة للمتوسط، وأفق تعزيز الحوار والتعاون بشكل أكبر ومناقشة الملفات المفتوحة بين الطرفين حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وذات الأهمية الخاصة في السياق العالمي الصعب الراهن، والتأثير الشامل للحرب في أوكرانيا.

وسبق لبوريل أن أطلق تصريحات إعلامية خلقت أزمة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، بسبب موقفه من قضية الصحراء المغربية، الشيء الذي دفعه للتراجع عنها بعدما رفض المغرب استقباله في فترة سابقة.

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى