كواليس الأخبار

تكليف العمراني بمواجهة خصوم المغرب داخل الاتحاد الأوروبي

الرباط. الأسبوع

    شرع يوسف العمراني، السفير الجديد للمغرب بالاتحاد الأوروبي، في مباشرة مهامه بعدما تم تعيينه من قبل الملك محمد السادس من أجل ملء المنصب الشاغر، والذي كان في حاجة إلى دبلوماسي وسياسي محنك.

وسيكون العمراني، الذي نال موافقة دول الاتحاد، أمام مهمة صعبة لحل ثلاث ملفات أساسية مع الاتحاد الأوروبي، تهم الشراكة وقضية الصحراء المغربية، الصيد البحري، وترحيل القاصرين المغاربة، لكن تجربة العمراني في مجال الدبلوماسية تجعله قادرا على تطوير العلاقات مع الدول الأعضاء والبرلمان الأوروبي.

وسيعمل العمراني على مواجهة اللوبيات التي تعمل ضد مصالح المغرب من داخل الاتحاد الأوروبي، والتي تحاول عرقلة الاتفاقية المبرمة مع أوروبا والمتعلقة بالمجال الفلاحي وبروتوكول الصيد البحري، بالإضافة إلى الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة وتأكيد السيادة المغربية على المياه الإقليمية للصحراء المغربية.

تتمة المقال بعد الإعلان

وظل منصب السفير المغربي في الاتحاد الأوروبي شاغرا منذ 22 مارس 2021، بعد تعيين أحمد رحو على رأس مجلس المنافسة، ويبلغ يوسف العمراني 69 عاما وشغل مناصب دبلوماسية عديدة كسفير في كل من كولومبيا والشيلي والمكسيك وجنوب إفريقيا، كما شغل عدة مناصب كرئيس ديوان كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون مكلف باتحاد المغرب العربي ما بين سنة 1989 و1992، والقنصل العام في برشلونة في الفترة بين 1992 و1996، وكاتبا عاما لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون، وموظفا في الديوان الملكي بين عام 2013 و2018.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى