كواليس الأخبار

القضاء يطوي ملف الفايق ومن معه

الرباط. الأسبوع

 

    أصدرت محكمة الاستئناف بفاس حكمها في حق البرلماني رشيد الفايق، بـ 6 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها مليون درهم، فيما قضت في حق شقيقه جواد الفايق بـ 3 سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية بـ 50 ألف درهم.

كما أدانت الهيئة القضائية باقي المتورطين في نفس الملف (أحمد جواز: سنة في حدود تسعة أشهر نافذة، حكيمة درويش: سنة ونصف، عبد الصمد الرياحي: الحبس سنة واحدة في حدود تسعة أشهر نافذة، عبد الرحمان الكباش: سنة واحدة في حدود تسعة أشهر، ونور الدين الأطرش: الحبس النافذ تسعة أشهر)، بينما حكمت على عبد الحق الفايق بـ ستة أشهر حبسا نافذا، والمهدي العربي: 6 أشهر نافذة، ويوسف العلوي: 6 أشهر نافذة، وغزلان الجامعي: 6 أشهر نافذة، والحسين رواق: الحبس موقوف التنفيذ سنة واحدة، وفؤاد حراق: ستة أشهر نافذة، وعبد الله معاش: ستة أشهر نافذة، وزهرة مشكور: الحبس موقوف التنفيذ.

تتمة المقال بعد الإعلان

وقد عرفت هذه المحاكمة جلسة طويلة استمرت حوالي عشر ساعات، من الواحدة زوالا إلى 11 ليلا، استمعت فيها هيئة الحكم لمرافعات هيئة دفاع الفايق ومن معه، والذين ركزوا في مرافعاتهم على تراجع بعض المصرحين عن إفاداتهم أمام الضابطة القضائية، وعدم علاقة الفايق بمجموعة من التهم الموجهة له، خاصة تلك المتعلقة بالتسيير اليومي لجماعة أولاد الطيب، بسبب تفويضه لاختصاصاته إلى نوابه.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى