كواليس جهوية

برشيد | مقالع تخرق دفاتر التحملات وتضر بصحة المواطنين

برشيد. الأسبوع

    تقوم شركات صناعية متخصصة في صناعة الأجور والسيراميك، بخرق دفاتر التحملات وقوانين البيئة، حيث تستغل المقالع المتواجدة بجماعة جمعة رياح إقليم برشيد، بشكل عشوائي وتترك حفرا خطيرة يصل عمقها إلى عشرات الأمتار، تهدد الساكنة المجاورة.

وتتسبب هذه الشركات في أضرار كبيرة للمواطنين القاطنين بالجماعة القروية المذكورة، بسبب الانتشار الكثيف للغبار الناتج عن عملية نقل الأتربة والأحجار، مما يؤثر سلبا على صحة السكان والأراضي الفلاحية والمزروعات والأشجار ويهدد سلامة المنازل.

وقد استنكرت فعاليات جمعوية محلية الوضعية التي توجد عليها هذه المقالع في ظل صمت وغياب المسؤولين بالمجلس الجماعي عن الخروقات التي تشمل دفتر التحملات من طرف أصحاب المقالع، وتركها بدون سياج وطمر الحفر الكبيرة أو تشجير جوانبها عند الانتهاء من عملية الاستغلال للحفاظ على المنطقة من انجراف التربة أو التصدعات.

تتمة المقال بعد الإعلان

ويطالب السكان المتضررون بتدخل السلطات المعنية والوزارة الوصية وإرسال لجنة للوقوف على الخروقات الموجودة في المقالع، والمعاناة التي تعيشها الساكنة جراء الغبار المنتشر في المنطقة والأضرار التي يخلفها على مستوى البيئة والفلاحة والمياه السطحية والتلوث الذي يهدد الغطاء النباتي.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى