كواليس جهوية

مواطنون متضررون من تراكم النفايات يطالبون بتدخل المجلس البلدي لأكادير

أكادير. الأسبوع

    تعاني ساكنة حي الداخلة بمدينة أكادير من تراكم النفايات والأزبال وتكدسها في مكان واحد، مما يساهم في انتشار الروائح الكريهة خاصة في الليل وخلال الصباح الباكر.

وبالرغم من قيام بعض الفعاليات الجمعوية في الحي، بتنظيم حملات نظافة، وإزالة النفايات ومخلفات البناء قرب المنازل والطرقات، إلا أن الملاحظ هو تواجد حاويات النفايات بالقرب من منازل المواطنين.

وقد سبق أن تقدمت الساكنة بعدة شكايات إلى مصلحة النظافة التابعة للجماعة الحضرية، لكن لسوء الحظ لم يتم التفاعل معها بالشكل المطلوب، بحيث لازالت نقط جمع النفايات تشكل ضررا على الساكنة، خاصة في فترة الليل، التي تعرف تكدسا كبيرا للأزبال وانتشار الكلاب الضالة حولها.

تتمة المقال بعد الإعلان

وتحولت ساحة حي الداخلة إلى مطرح للأزبال بعد وضع الحاويات قربها، حيث أصبح أرباب المقاهي والمطاعم يقومون برمي النفايات في هذه النقطة، مما تسبب للمواطنين في أضرار صحية خاصة لدى المصابين بالأمراض التنفسية.

وتطالب ذات الفعاليات الجمعوية بتنظيم عملية جمع النفايات ليلا ، وإزالة الحاويات وجمع الأزبال من أمام منازل المواطنين في وقت محدد، وتفادي تكدس النفايات في الحاويات أو رميها في ساحة الحي.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى