كواليس الأخبار

ارتفاع قياسي في ديون المملكة إلى ما فوق 90 مليار دولار

الرباط. الأسبوع

 

    أفاد المركز التجاري للأبحاث (AGR) أنه يتوقع أن يصل دين خزينة المملكةحوالي 958 مليار درهم خلال السنة الجارية مقابل 885 مليار درهم خلال السنة الماضية.

وجاء في مذكرة المركز لشهر أكتوبر، أن “الخزينة قادرة على التحكم في عجز الميزانية برسم سنة 2022، لأقل من 6.0 في المائة من الناتج الداخلي الخام، وفي هذه الظروف، يرتقب أن يصل دين الخزينة إلى مبلغ قدره 958 مليار درهم برسم سنة 2022 مقابل 885 مليار درهم خلال سنة 2021”.

تتمة المقال بعد الإعلان

وتوقع المركز أن يبلغ الدين الداخلي 734 مليار درهم برسم سنة 2022 مسجلا ارتفاعا بنسبة زائد 7.6 في المائة مقارنة بسنة 2021، بينما توقع ارتفاع الدين الخارجي إلى زائد 10.1 في المائة، ليتجاوز 204 ملايير درهم في سنة 2021 إلى 224 مليار درهم في سنة 2022، مشيرا إلى أن الدين العام يرتقب أن يبلغ عند متم شهر أكتوبر 2022، مبلغ 909 ملايير درهم، كما يقدر العنصر الداخلي في قيمة 698 ملايير درهم مقابل 212 مليار درهم للعنصر الخارجي.

واعتبر المركز التجاري للأبحاث، أن الدين الخارجي في المديونية العامة للخزينة لايزال تحت السيطرة، لكونه لا يتجاوز 23 في المائة عند متم أكتوبر 2022 في ظل غياب إمكانية اللجوء إلى تمويل مهم بالعملة، مبرزا أن إجمالي المديونية للخزينة، والمتعلقة بالناتج الداخلي الخام، محدد في نسبة 68.9 في المائة سنة 2021، ويتوقع أن يبلغ 69.8 في المائة من الناتج الداخلي الخام سنة 2022.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى