عين على الشرق

لا مكان للدرويش في الدريوش بسبب الغلاء

الأسبوع. زوجال بلقاسم

    أدى ارتفاع ثمن بعض المواد الاستهلاكية الأساسية بالسوق الأسبوعي بالدريوش، إلى استياء عدد من رواد السوق، الذين عبروا عن غضبهم جراء هذا الارتفاع الغير مسبوق في السنوات الأخيرة موازاة مع ارتفاع البطالة وغياب البدائل الاقتصادية بمدينة الدريوش والمدن المجاورة لها.

وعبر عدد من المتضررين عن غضبهم من ارتفاع أسعار المواد الغذائية، مشيرين إلى الأسر المعوزة، وعدم قدرة ذوي الدخل المحدود على مواكبة هذا الارتفاع، أثر على الرواج التجاري الذي انخفض كثيرا مقارنة مع السنوات الماضية، بفعل تداعيات الجفاف والأزمات الأخيرة، وهو ما أضر بدخل التجار كذلك.

من جهتهم، أشار بعض التجار إلى أنواع الخضر والفواكه التي شهدت ارتفاعا كبيرا في الأسعار، حيث تظل معظمها بأسعار فوق المعدل الطبيعي، مع انخفاض كبير في قدرة المواطنين على الإنفاق وشراء المنتجات الأساسية، كما طالب المتحدثون السلطات الحكومية، باتخاذ إجراءات من أجل كبح التضخم وغلاء أسعار المواد الغذائية الأساسية، والنقل الذي أصبح مكلفا ويضيف أعباء إضافية.

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى