كواليس الأخبار

الملك يختار المالكي رئيسا للمجلس الأعلى للتربية والتكوين

الرباط. الأسبوع

    عين الملك محمد السادس اليوم الإثنين بالقصر الملكي بالرباط، الحبيب المالكي رئيسا للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي.

وأعطى الملك توجيهاته السامية للحبيب المالكي قصد التفعيل الأمثل للمهام التي أوكلها الدستور لهذه المؤسسة، للنهوض بالمدرسة المغربية، وإبداء الآراء حول السياسات العمومية والقضايا الوطنية التي تهم التربية والتكوين والبحث العلمي، والمساهمة في تقييم السياسات والبرامج العمومية في هذا القطاع المصيري لمستقبل المغرب.

وشدد الملك على ضرورة مواكبة المجلس، باعتباره مؤسسة استشارية، لإصلاح منظومة التربية والتكوين، بتنسيق مع القطاعات الحكومية والمؤسسات المعنية، من أجل تحقيق أهدافه الرئيسية في ما يخص الارتقاء بجودة التعليم في جميع المستويات، وتحقيق المساواة وتكافؤ الفرص في هذا المجال، وإتقان اللغات الأجنبية، وتشجيع البحث العلمي، بما يساهم في تأهيل الرأسمال البشري الوطني، وتسهيل اندماج الأجيال الحاضرة والقادمة في دينامية التنمية التي تعرفها البلاد.

تتمة المقال بعد الإعلان

وسبق للحبيب المالكي أن تقلد منصب وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، خلال مساره المهني، ومناصب أخرى في الدولة.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى