كواليس جهوية

اتهام المدير الإقليمي للتعليم في الخميسات بالفشل في تدبير القطاع

الخميسات. الأسبوع

    استغرب المكتب النقابي التابع للمنظمة الديمقراطية للتعليم، بمدينة الخميسات، ما سماه “التعثر والارتباك والتأخير الذي يعرفه الموسم الدراسي الحالي، بسبب التدبير الارتجالي وغير المسؤول والذي تتحكم فيه توازنات بعيدة عن مصلحة منظومة التربية والتكوين، وغير منسجمة بتاتا مع التوجيهات الملكية”، منتقدا “هدر الزمن المدرسي للمتعلمات والمتعلمين بسبب الفشل المتكرر في تدبير عملية الفائض والخصاص، والاكتفاء بتكليفات تطبخ في جنح الظلام وتحكمها العشوائية والمزاجية”.

وحمل المكتب النقابي في بلاغ له، المدير الإقليمي مسؤولية عدم تنظيم حركة تدبير الخصاص والفائض كما تنص على ذلك المذكرة الإطار الخاصة بالحركات الانتقالية أسوة بأغلب المديريات الإقليمية، التي انخرطت فعليا في ورش إصلاح الإدارة المغربية تكريسا لمبدأ الشفافية وتكافؤ الفرص، رافضا “التمييز والتبخيس من قيمة الأطر التربوية برحاب المديرية، وتهديد بعض الفاعلين النقابيين الذي يعد ضربا صارخا للفصل 22 من الدستور، واستهتارا بقيم الكرامة والمساواة وتكافؤ الفرص ومكافحة كل أشكال التمييز”، وفق ذات المصدر.

وندد نفس البلاغ، بامتناع مديرية الموارد البشرية عن نشر لائحة التكليفات، متضمنة معايير الاستحقاق بمقر المديرية أو عبر غيرها من الوسائط، إلى جانب عدم قيام المدير الإقليمي ومدير الموارد البشرية بنشر تعيينات أطر الدعم التربوي كغيرهم من الأطر الإدارية والتربوية الجديدة، وهو ما يسائل وضعيتهم القانونية ويشجب التنقيل غير المعلن لإحدى أطر الدعم الاجتماعي إلى المديرية خارج الحركة الانتقالية، كما ندد بـ”سياسة الأبواب المغلقة التي ينهجها المدير الإقليمي تجاه الأصوات النقابية الجادة وتبنيه لسياسة إعلامية تخدم صورته وأجندته الضيقة بدل انخراطه في ورش إصلاح التعليم”.

تتمة المقال بعد الإعلان

وفي الأخير، دعا المكتب إلى إقالة رئيس مصلحة الموارد البشرية، وإرسال لجان لافتحاص الإصلاحات التي تعرفها مجموعة من المؤسسات التعليمية.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى