عين على الشرق

خبراء بالناظور يبحثون في مشكل الجفاف

الأسبوع. زوجال بلقاسم

    يواصل فريق علمي مكون من خبراء وطلبة باحثين في سلك الدكتوراه والماستر والإجازة بالكلية متعددة التخصصات بالناظور، إجراء تجارب علمية من أجل تطوير بذور باذنجان مقاومة للجفاف وأقل استهلاكا للمياه، من أجل استعمالها مستقبلا إن نجحت تجاربهم.

وقال المشرف على المشروع، كمال أبركاني، أستاذ بنفس الكلية: إن البرنامج الذي بدأ الاشتغال عليه منذ سنتين، هو محور شراكة بين المغرب والاتحاد الأوربي ودول تنتمي إلى حوض البحر الأبيض المتوسط، وأن البداية كانت ببذور الباذنجان، حيث يتم إجراء التجارب على 40 صنفا من هذا النوع في أفق تعميم التجربة على أنواع أخرى من الخضر والحبوب.

وأكد أن هذا البرنامج يعد من الحلول الواقعية لمواجهة الاحتباس الحراري والتغيرات المناخية، عبر التطوير الجيني للبذور المستوردة التي كانت تستهلك كميات كبيرة من الماء، وجعلها تقاوِم الجفاف، حيث تستهلك كميات من الماء أقل بنسبة 50 %، وكشف المشرفون على هذا المشروع، أنهم توصلوا إلى نتائج مبشرة، في ما يتعلق بمقاومة بعض الأصناف للحرارة، وكميات أقل من الماء، حيث حافظت على نفس الإنتاجية، وفق ما صرح به المشرفون على هذا المشروع.

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى