كواليس جهوية

جماعات بزاكورة ترفض تسديد فواتير الكهرباء بالملايين

زاكورة. الأسبوع

    وضع بعض رؤساء جماعات ترابية في موقف محرج أمام الساكنة وسلطات الوصاية، بعدما قامت مصالح المكتب الوطني للكهرباء والماء بقطع التيار الكهربائي عن مقري جماعتين بالإقليم، بسبب عدم أدائهما للمستحقات المالية التي بلغت ملايين السنتيمات.

ولم تلتزم جماعتا مزكيطة والنقوب بالاتفاق المتعلق بتسوية وضعيتهما المالية مع المكتب الوطني للكهرباء، حيث تم قطع التيار عن الجماعة الأولى بسبب إهمالها لهذه المشكلة، رغم عقدها عدة دورات دون إدراج هذه المسألة، والاهتمام فقط بأمور أخرى لا تخدم مصلحة المواطنين.

أما بالنسبة لجماعة النقوب، فقد وصلت مبالغ الفواتير 97 مليون سنتيم، الشيء الذي دفع بمصالح المكتب الوطني لقطع التيار الكهربائي عن مقرها، في ظل عدم تأدية المجلس الجماعي لهذه الديون، رغم أنه قام مؤخرا بشراء سيارة جديدة للمصلحة.

تتمة المقال بعد الإعلان

وتطرح قضية الفواتير الكهربائية تساؤلات حول طريقة تدبير موارد الجماعات الترابية، خاصة على مستوى النفقات الأساسية والتي تؤكد عليها وزارة الداخلية، سواء المتعلقة بأجور الموظفين، أو فواتير الماء والكهرباء، وقطاع النظافة والإنارة العمومية.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى