كواليس جهوية

وزارة الأوقاف ترفض مطلب جماعة بأزيلال لبناء مؤسسة تعليمية

أزيلال. الأسبوع

    رفضت نظارة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لقلعة السراغنة، مطلب جماعة سيدي يعقوب بإقليم أزيلال، لبناء مؤسسة تعليمية لفائدة تلاميذ المنطقة، قصد محاربة الهدر المدرسي وتقليص الفوارق المجالية في التعليم.

ووجهت نظارة الأوقاف مراسلة إلى جماعة سيدي يعقوب، ترفض من خلالها الطلب الذي تقدم به مكتب الجماعة من أجل تخصيص قطعة أرضية تابعة للحبوس، تقع في مركز الجماعة، لإحداث ثانوية تأهيلية، حيث جاء في الجواب أن الوزارة لم توافق على الطلب المتعلق بوضع القطعة الحبسية المسماة “فوق أدار” الكائنة بمركز الجماعة، لإحداث ثانوية.

ويكشف رفض وزارة الأوقاف لمطلب الجماعة الترابية تخصيص بقعة أرضية لبناء مؤسسة تعليمية، خروج الوزارة عن البرنامج الحكومي والبرنامج التنموي المتعلق بمحاربة الهدر المدرسي وتقليص الفوارق الاجتماعية في قطاع التعليم، الشيء الذي يطرح التساؤل حول الأسباب الواقعية التي استندت عليها نظارة الأوقاف لرفض الطلب.

تتمة المقال بعد الإعلان

ويحرم قرار وزارة الأوقاف مئات التلاميذ من أبناء ساكنة جماعة سيدي يعقوب، البالغ عددها 17 ألف نسمة، من الحق في التمدرس عن قرب، الأمر الذي دفع بالبرلماني رشيد المنصوري، لتوجيه رسالة إلى وزارة الأوقاف ووزارة التعليم، يكشف فيها معاناة تلاميذ الجماعة المذكورة بعد التحاقهم بالمستوى الثانوي، حيث يضطرون إلى السفر إلى مدينة دمنات لمتابعة دراستهم.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى